الاسكندرية 2010

بسم الله الرحمن الرحيم
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارةالمنتدي

الاسكندرية 2010

المواضيع الأخيرة

» بطاقة حنان ترك
الجمعة مايو 21, 2010 5:11 pm من طرف Admin

» بطاقةمحمد صبحى
الجمعة مايو 21, 2010 5:10 pm من طرف Admin

» بطاقة محمد سعد
الجمعة مايو 21, 2010 5:09 pm من طرف Admin

» بطاقة فتحى عبد الوهاب
الجمعة مايو 21, 2010 5:08 pm من طرف Admin

» بطاقةغاده عادل
الجمعة مايو 21, 2010 5:07 pm من طرف Admin

» بطاقةعمرو واكد
الجمعة مايو 21, 2010 5:07 pm من طرف Admin

» بطاقةعلا غانم
الجمعة مايو 21, 2010 5:06 pm من طرف Admin

» بطاقة عادل امام
الجمعة مايو 21, 2010 5:05 pm من طرف Admin

» بطاقة شريهان
الجمعة مايو 21, 2010 5:04 pm من طرف Admin

التبادل الاعلاني

التبادل الاعلاني


    بطاقة يوسف بك وهبى

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 429
    نقاط : 32863
    تاريخ التسجيل : 22/04/2010
    العمر : 38

    بطاقة يوسف بك وهبى

    مُساهمة  Admin في الأربعاء مايو 19, 2010 11:17 am

    بطاقة يوسف بك وهبى
    كان أبوة الباشا يريده أن يصبح مهندسا مثله، ولكن عشقه للتمثيل دفعة بعيدا تماما عن هذا الطريق، ووسط دهشة عائلته كلها التحق بالسيرك للعمل كممثل، وهكذا انتقل من أعلى طبقة في المجتمع إلى أدنى طبقة وهي طبقة "المشخصاتية" التي لم يكن معترف بشهادتها أمام محاكم الدولة في ذلك الوقت.
    وكرد فعل طبيعي للعار الذي لحق بسمعة عائلته من جراء فعلته قام والدة بطرده من بيت العائلة، وألحقه بالمدرسة الزراعية في محاولة منه لإصلاحه وتهذيبه.
    لم يستجب يوسف وهبي وهرب إلى ايطاليا لتعلم المسرح ولكي يهرب من ملاحقة عائلته قام بتغيير أسمة إلى رمسيس، ولم يعد إلى مصر إلا بعد أن وصله خبر وفاة والده الباشا الذي توفي وترك له ولأخوته ثروة كبيرة جدا كان نصيبه منها 10000 جنيه من الذهب الخالص.
    بعد أن تسلم هذه النقود قام يوسف وهبي بإنشاء فرقة مسرحية خاصة وأطلق عليها فرقة رمسيس، وقرر أن يقدم بها شيئا مختلفا عن ما يقدمه مشاهير المسرح في ذلك الوقت- علي الكسار و نجيب الريحاني- بعد أن قام بدراسة أعمالهم دراسة متأنية، وأطلق علية في تلك الفترة من بداياته لقب " رسول العناية الإلهية" الذي سوف ينهض بفن التمثيل في مصر.
    وبعد بداية قوية في المسرح دخل يوسف وهبي إلى السينما متأخرا قليلا وذلك بسبب إعطاءه المسرح الجزء الأكبر من اهتمامه، وبسبب أخر أهم وهو العداء الذي نشأ بينه وبين الصحافة والرأي العام عندما قرر تجسيد شخصية سيدنا محمد علية الصلاة والسلام على شاشة السينما، وهو ما أثار حفيظة الجمهور والنقاد بل و العاملين بالمجال السينيمائي نفسة.
    بعد أن هدأت هذه الأزمة بدأ يوسف وهبي في الأعداد مع المخرج محمد كريم لفيلم روائي طويل وهو فيلم زينب، على أن يقوم هو بإنتاجه ويقوم محمد كريم بالإخراج. ثم أتفق مع محمد كريم بعد ذلك على صناعة أول فيلم مصري ناطقوهو فيلم " أولاد الذوات" الذي حقق نجاحا ساحقا، فقام يوسف وهبي بكتابة ثاني أفلامة وهو "الدفاع" 1935 وأشترك في إخراجه مع نيازي مصطفى، ثم كان الفيلم الثالث "المجد الخالد" 1937 الذي قام فيه بالكتابة والتمثيل والإنتاج والإخراج .
    عمل بعد ذلك" يوسف وهبي" كمؤلف لثلاثة أفلام متتالية "ليلة ممطرة" "ليلى بنت الريف" و "ليلى بنت مدارس" كلها من إخراج توجو مزراحي، وبعد نجاحهم جميعا قام يوسف وهبي بإخراج فيلم "غرام وأنتقام" الذي قام فيه –بغرابة شديدة- بدور العاشق صغير سن وقدبلغ من العمر وقتها الرابعة والستين.
    وقد حصل بسبب إحدى أغاني هذا الفيلم على لقب بك لأنها كانت تمجد في ذات العائلة المالكة. حصل يوسف وهبي ايضا على وسام تقدير من مجلس قيادة الثورة ودرجة الدكتوراة الفخرية عن مجمل عطاءه للفن المصري.
    وبرغم الأفلام العديدة التي كتبها وأخرجها ومثل فيها يوسف وهبي الا أنها لم تكن أفضل أعمالة، بل على العكس فقد كانت أفضل أفلامة هي التي شارك فيها بالتمثيل فقط دون أي نشاط آخر مثل "اشاعة حب" "مذكرات زوج"، وكانت على العكس من أدوارة في المسرح، كلها شخصيات كوميدية أداها بمنتهى البراعة فحازت على أستحسان الجميع، وقد كانت هذة الأدوار الكوميدية تدعيم لرأي بعد النقاد المسرحيين الذين يروون أن يوسف وهبي تفوق في الكوميديا أكثر من التراجيديا.
    في عام 1979 قام يوسف وهبي بتمثيل دور اليهودي العجوز الذي يعشق مصر بعد أن عاش كل حياته بها وذلك في فيلم "أسكندرية ليه؟"، وهي المرة الأولى التي يقوم فيها ممثل بأداء شخصية اليهودي بعد ثورة 1952، وقد أظهر في هذة الشخصية إحساس مرهف مدعم بخيرة سنين طويلة من الإبداع والفن
    من أعمال
    الرداء الابيض
    زمان يا حب
    عالم الشهره
    عشاق الحياه
    ميرامار
    شنبو فى المصيده
    القاهره 30
    مال ونساء
    عهد الهوى
    كرسى الاعتراف
    غزل البنات
    رجل لا ينام
    ضربة القدر
    شادية الوادى
    ضحايا المدينه
    شمعه تحترق
    سفير جهنم
    الفنان العظيم
    غرام و انتقام
    سيف الجلاد
    ابن الحداد
    الطريق المستقيم
    ليلى بنت المدارس
    ليلى بنت الريف
    عريس من اسطنبول
    عاصفه على الريف
    ليله ممطره
    ساعة التنفيذ
    المجد الخالد
    الحب الكبير

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 10, 2018 11:37 pm